الْكَلِمَةْ / محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

محسن عبد المعطي محمد

محسن عبد المعطي محمد

اَلْكَلِمَةْ

الشاعر والروائي/ محسن  عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم

  • اَلْكَلِمَةُ سِرٌّ يَا وَلَدِي=مِنْ أَسْرَارِ اللَّهِ الصَّمَدِ{1}
  • اَلْكَلِمَةُ نُورٌ مَوْصُولٌ=تَخْرُجُ لِتُضِيءَ إِلَى الْأَبَدِ
  • اَلْكَلِمَةُ كَنْزٌ مَدْفُونٌ=أَخْرِجْهَا بِالْحِكْمَةِ تُجْدِ{2}
  • حِينَ تُقَصِّرُ فِي صَلَوَاتِكْ=أوْ تُهْمِلُ فِيهَا يَا وَلَدِي
  • اَلْكَلِمَةُ تُمْسِي اسْتِغْفَاراً=يَغْسِلُ بِالثَّلْجِ وَبِالْبَرَدِ{3}
  • وَلَدِي يَا أغْلَى مَا عِنْدِي=اِسْمَعْ كَلِمِي{4}..فَلْذَةَ كَبِدِي{5}
  • وَاحْفَظْ رَبَّكَ وَاحْفَظْ دِينَكَ= وَاحْفَظْ عِلْمَكَ  وَاحْفَظْ بَلَدِي
  • {اِقْرَأْ} كَانَتْ أَوَّلَ كَلِمَةْ=تَنْزِلُ مِنْ رَبِّكَ ذِي الْمَدَدِ{6}
  • فَاقْرَأْ دَوْماً ذَاكِرْ دَرْسَكَ =إِنَّ عُلُومَكَ خَيْرُ السَّنَدِ{7}

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

{1}اَللَّهُ الصَّمَدْ:أُصْمِدَتْ إِلَيْهِ الْأُمُورُ فَلَا يَقْضِي فِيهَا غَيْرُهُ وَلَا يُقْضَى دُونَهْ . اَلصَّمَدْ:مِنْ أَسْمَاءِ اللَّهِ الْحُسْنَى .       

  • الله الصّمد﴿٢ الإخلاص﴾ هو وَحْدَه المقصود في الحَوائج
  • الصمد﴿٢ الإخلاص﴾ الصمد: السند الدائم الذي يُصمد إليه في الأمور، أي يُقصد، و الصمد عند العرب: شريف القوم أو السيد المطاع أو السيد المقصود الذي لا يُقضى دونه أمر.
  • صمدالصمد: السيد: الذي يصمد إليه في الأمر، وصمده: قصد معتمدا عليه قصده،وقيل: الصمد الذي ليس بأجوف، والذي ليس بأجوف شيئان: أحدهما لكونه أدون من الإنسان كالجمادات، والثاني أعلى منه، وهو الباري والملائكة، والقصد بقوله: {الله الصمد} {الإخلاص/2}، تنبيها أنه بخلاف من أثبتوا له الإلهية، وإلى نحو هذا أشار بقوله: {وأمه صديقة كانا يأكلان الطعام}{المائدة/75} (وموضع الإشارة أن في هذه الآية كناية، لأن من يأكل الطعام لا بد له من قضاء الحاجة، ومن كان كذلك لا يكون إلها. }

{2}تُجْدِي:تُفِيدْ .

{3}اَلْبَرَدْ:قِطَعٌ ثَلْجِيَّةٌ صَغِيرَةْ .قَالَ رَسُولُ اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمْ: {اَللَّهُمَّ اغْسِلْ خَطَايَايَ بِالْمَاءِ وَالثَّلْجِ وَالْبَرَدْ}.

{4} كَلِمِي:كَلَامِي .

{5}فَلْذَةُ كَبِدِي:قِطْعَةٌ مِنِّي .

{6}اَلْمَدَدْ:اَلْعطَاءْ .

{7}خَيْرُ السَّنَدْ: خَيْرُ مَا تَسْتَنِدُ إِلَيْهِ وَتَعْتَمِدُ عَلَيْهْ .

الشاعر والروائي/ محسن  عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم

جميع الحقوق محفوظة أدبيا وقانونيا

 

Print Friendly, PDF & Email

Be Sociable, Share!




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *