اعتذار واجب للقراء والزوار وكتاب حديث العالم لما تعرض له الموقع من هجوم الكتروني تسبب فى خلل فادح ببنيته الاساسية ونسخه الاحتياطية

وإن كان السبب وراء ذلك قمع حرية الرأي فهناك العديد من الصحف والمواقع الجيدة والتى تشجع حرية الرأى والتعبير ولن تتوقف

وإن مات حديث العالم فهناك غيره المئات والالاف تدعو لحرية الرأي وتحارب الفساد والظلم

والأهم أن نعمل جميعا من أجل رفعة أوطاننا بكل حب وإخلاص ولانلتفت خلفنا ولكن علينا جميعا ان نحارب الفساد فى كل مكان وزمان من أجل تطهير الوطن وتقدمه ورخاؤه

— ادارة حديث العالم